X
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط (كوكيز). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع فإنك توافق على استخدام هذه الملفات
لمعرفة المزيد يرجى الاطلاعي على سياسة الخصوصية

دبي أول مدينة مبدعة في التصميم في الشرق الأوسط ضمن شبكة اليونسكو للمدن العالمية المبدعة

 

توجه داود عبد الرحمن الهاجري مدير عام بلدية دبي بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم  نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لدعمه اللامحدود وتوجيهاته المستمرة للمسئولين في دبي كل في مجاله بما يلهم الجميع لتحقيق أبرز الإنجازات المتفردة ، كما وجه الشكر إلى شركاء الدائرة على عملهم الدؤوب ود��مهم المستمر في سبيل تحقيق  المزيد من الإنجازات المتميزة التي تقوم بها بلدية دبي في كافة المجالات الخدمية التي تقدمها للمجتمع .

جاء هذا خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بحضور  في مركز الشباب بأبراج الإمارات و أعلنت فيه منظمة اليونسكو الدولية اختيار مدينة دبي كأول مدينة مبدعة في التصميم في الشرق الأوسط ضمن شبكة اليونسكو للمدن العالمية المبدعة  التي تضم  180 مدينة  في 72 بلد تلتزم بالعمل على التطوير المستمر لكافة الممارسات الإبداعية إلى جانب مشاركة الآخرين في عملية الترويج لشتى الصناعات المبدعة ، والتي تأسست في عام 2004 وتقع ضمن جهود المنظمة نحو تعزيز الإبداع والابتكار وتحقيق التنمية الشاملة للجميع وإبراز إبداع أعضاء الشبكة في مجالات متنوعة كالتصميم والفنون الشعبية والحرف وفن الطبخ والأدب والموسيقى وغيرها من المجالات الإبداعية المختلفة.

وقال الهاجري في كلمته الافتتاحية للمؤتمر الصحفي “يسرنا اليوم أن نعلن رسمياً عن انضمام دبي إلى شبكة اليونسكو للمدن العالمية المبدعة في التصميم، حيث تم اختيارها كأول مدينة في الشرق الأوسط يتم تعيينها كمدينة تصميم إبداعية تابعة لليونسكو”، مؤكدا أن هذا الإنجاز الذي نحتفل به اليوم هو إنجاز آخر يُضاف إلى إنجازات مدينة دبي والتي تحققت بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي و رؤية دولة الإمارات 2021 وجهود كافة الجهات في مختلف القطاعات”.

وأوضح مدير عام بلدية دبي أن التصميم يمثل عملية إبداعية تحدد الإطار العام في شتى المجالات الإبداعية بالإضافة إلى مساهمته في تشكيل الحلول المبتكرة لكافة العقبات من أجل تحسين الظروف المعيشية وبحث سبل توفير الطاقة والاستدامة مما يعزز مفهوم تحقيق السعادة ورغد العيش.

وأشار إلى أن لبلدية دبي علاقات مميزة مع منظمة اليونسكو آخرها ما يتعلق ببحث إدراج خور دبي كموقع للتراث العالمي، مما يعكس تاريخ مدينة دبي مع اليونسكو واهتمامها العميق بالثقافة والتراث مؤكدا على مواصلة بلدية دبي تطبيق رؤية القيادة الرشيدة عن طريق دعم دبي كأول مدينة تصميم إبداعية في الشرق الأوسط تابعة لليونسكو تماماً كما دعمت البلدية استضافة دبي لمعرض اكسبو العالمي 2020 وتؤكد على التزام الدائرة في تعزيز مكانة دبي عالمياً.

وتم خلال المؤتمر الكشف عن الشعار الرسمي والمبادرات الرئيسية التي سيتم العمل عليها والتي تحقق الأهداف العامة لشبكة اليونسكو للمدن المبدعة في التصميم ، وتشمل المبادرات “مجلس دبي المدينة المبدعة في التصميم” و “مركز دبي الوطني للتصميم” و “معهد دبي للتصميم والابتكار” و “مهرجان دبي للابتكار والتصميم” و “التصميم والابتكار في مجال الخدمات العامة” وسيصاحب هذه المبادرات تنظيم العديد من المعارض والمؤتمرات وورش العمل وجولات ترويجية وندوات وتنظيم المسابقات.

كما توجه مدير عام بلدية دبي بالشكر إلى الشركاء والجهات التي ساهمت بجهودها المتميزة في تحقيق هذا الانجاز المتفرد والمتمثلة في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي وهيئة الطرق والمواصلات وهيئة دبي للثقافة والفنون ومعهد دبي للتصميم والابتكار وحي دبي للتصميم وسلطة دبي للمجمعات الإبداعية وهيئة تنمية المجتمع وبناة المدينة.

ومن جهته علق محمد عبد الله، رئيس معهد دبي للتصميم والابتكار: “نحتفل اليوم بإنجاز جديد يُضاف إلى سجل دبي الحافل بالنجاحات ويتمثل في انضمام المدينة إلى شبكة اليونسكو للمدن المبدعة. وإننا نتطلع للعمل بشكل فاعل جنباً إلى جانب مع بلدية دبي وبقية الشركاء الداعمين لهذه المبادرة.

لا شك أن مساهمة معهد دبي للتصميم والابتكار كمؤسسة أكاديمية سيكون لها انعكاس حيوي على المخرجات التي تستهدفها المبادرة وذلك من خلال تطوير المواهب الشابة وتعزيز نمو القطاع الإبداعي، حيث تعتمد منهجية المعهد على تزويد الطلاب بالمعارف والمهارات التي تتيح لهم ابتكار حلول تصميمية مستدامة لمشكلات اليوم بما يسهم في تحقيق مستقبل أفضل.

أن انضمام مدينة دبي إلى شبكة اليونسكو للمدن المبدعة سيتيح المجال للكفاءات الواعدة فرصاً لا حصر لها، وهذا من شأنه أن ينمي التعاون بيننا بهدف تبادل الخبرات والإسهام في إثراء قطاع التصميم في المنطقة وتقديم الأفضل دائماً للمدينة.”